المعرض
 

المعرض


 

يعد معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية (ADIHEX) ، الذي تم إطلاقه في عام 2002 ، أكبر حدث سنوي في الشرق الأوسط للصيد والفروسية والرياضات الخارجية والحفاظ على التراث

لأنه يعرض أفضل ما يمكن أن تقدمه التجارة ، ويتعزز بالدور المهم والمكانة الرائدة لأبوظبي، معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية فعالية لا تفوت وتجب مشاهدتها..

 

 

لماذا ندعوكم للمشاركة؟

يتيح معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية الفرصة للشركات الإقليمية والدولية لإطلاق أو توسيع أعمالها التجارية بشكل فعال، وتعزيز علاماتها التجارية، وتقوية شبكة علاقاتها وزيادة الترويج لعلامتها التجارية أمام جمهور يمثل أكثر من 120 جنسية

  • أكثر من 670 شركة دولية ومحلية تدرك أن معرض أبوظبي الدولي للصيد و الفروسية هو أهم حدث للصيد والفروسية والثقافة و الرياضات الخارجية في الشرق الأوسط.
  • من المتوقع حضور أكثر من 115,000 زائر في دورة 2020 و الاستفادة منها كمنصة للأعمال والمعلومات والتواصل ، مما يجعل المعرض السوق المثالي في المنطقة.
  • 93% من الزوار يعتبرون أن معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسة الحدث الأكثر أهمية في مجاله
  • سواء تعلق الأمر بالاتحادات المتخصصة مثل الاتحاد العالمي للصقارة IAF أو بالقادة في صناعاتهم مثل Purdey و Browning و Bynuna و Coldsteel و Fausti وغيرهم الكثير ، فإننا في معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية نعمل دوما لصالح شركائنا العالميين
  • من خلال حملة علاقات عامة وتسويق تستمر طوال العام ، فإننا نشارك باستمرار بالاشتراك مع المتحمسين والمتخصصين في التراث الثقافي لنتيح للعلامات التجارية المشاركة الاستفادة من حملتنا التسويقية الشاملة
 

 

 

قطاعات المعرض

جنت بعض العلامات التجارية الأكثر احتراما وتقديرا في العالم فوائد مشاركتها في معرض أبوظبي الدولي للصيد و الفروسية بما في ذلك كبار الموردين ومقدمي الخدمات والمصنعين في القطاعات التالية:

  • الفنون و الحرف اليدوية
  • الفروسية
  • الصقارة
  • معدات الصيد (أسهم الرماية / السكاكين / مناظير التقريب)
  • أسلحة الصيد
  • رحلات الصيد و السفاري
  • مركبات و معدات الترفيه في الهواء الطلق
  • الترويج للتراث الثقافي و المحافظة عليه
  • المنتجات و الخدمات البيطرية والصيدلية.
  • وسائل الإعلام
  • معدات الصيد والرياضات البحرية

 

 

حول الزوار

نوصلك إلى جمهورك المناسب .
  • المشترون المحليون والعالميون
  • عشاق رياضات الهواء الطلق
  • المعنيون بالبيئة
  • حضور واسع من سكان الإمارات والدول المجاورة في دول مجلس التعاون الخليجي
  • المعنيون بالبيئة
  • كبار الشخصيات من الشيوخ حكام دول مجلس التعاون
مجموعات الزوار في دورة 2019